صلاح بن ابراهيم والإسرائيليات

ملف صلاح أبو عرفة
الإسرائيليات

نعم الإسرائيليات وما أدراك ما الإسرائيليات ، فقد ” أقام الدنيا ” المدعو صلاح على كتب التفسير تكفيراً وتفسيقاً واتهاماً بقذف الأنبياء ومن ثم تمزيقاً لبعض صحائف هذه التفاسير وسمعنا عن بعض أتباعه حرقاً لتفسير ابن كثير !! مع أنه خالٍ من دجل الإسرائيليات !! ولكن عند النقاش معهم يأخذوا من كلامه عند رده لبعض ما ينقل من الإسرائيليات ولا ينقلون نقده ، كفعل بني إسرائيل سواء بسواء ، الذي يهمنا ها هنا ما جاء في موقع الأحمدية عند قراءتنا ” عن الموقع ” ما نصه : (وقد رُوعي خلال هذه الفترة حساسيات وأذواق المتصفح العربي بكل جدية !!! ويجب التنويه هنا أن الهدف الأساسي من هذا الموقع هو تصحيح المفاهيم الخاطئة التي علقت بالدين الحنيف عبر عصور الظلمات، وتبرئة الإسلام من الإسرائيليات التي تسربت لكتب التفاسير على مر العصور..) ووالله كأنك تقرأ للمدعو صلاح لا غير !!!
ثم يأتي لبس الحق بالباطل كفعل بني إسرائيل فيقولون : (ونأمل أن تحتل تلاوة القرآن الكريم نصيب الأسد من هذه التسجيلات…) ، وهكذا تكون دعوات الذين يدّعون الإسلام ودعاة الباطل كما قال جل في علاه لبني إسرائيل ” وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ ” سورة البقرة(42) .

المقال الأصل: http://majles.alukah.net/t64946/

(Visited 8 times, 1 visits today)