الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد: فقد اطلعتُ على مقال هزيل – كالعادة- كتبه الشيخ ربيع
تُعرف هذه الفرقة بعدّة أصول شذّت في توظيفها عن أهل السنّة والجماعة، فاشتركت فيها مع أهل السنّة بالأصل، وخالفتهم في
بسم الله الرحمن الرحيم هذا ما فعله الشيخ ربيع بن هادي المدخلي في نفسه ومن اتبعه الحمد لله رب العالمين
النموذج الأول حديث في صحيح ابن خزيمة ينفي ربيع وجوده فيه!! قال الحافظ: ونظيره ما رواه ابن خزيمة (2)أيضا، قال:
الواجب فيمن يتصدى لتحقيق كتب أهل العلم أن يكون ملماً بطرف من علوم العربية يؤهله لتحقيق النصوص فلا يخطّئ صواباً

(Visited 29٬812 times, 32 visits today)