حين لم يجد هلاء مبررًا لحربهم على أهل السنّة جعلوا ينشرون تزكيات لكبيرهم ربيع المدخلي من قبل بعض أهل العلم ليتقووا بها
قال رسلان (أحد شيوخ المداخلة) لما رد على الشيخ أبو الحسن المأربي كلمتين في جملة واحدة لم أستطع الجمع بينهما
الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد: فقد اطلعتُ على الحلقة الثانية من رد الشيخ ربيع المدخلي
الاشارة إلى إنكار النسخ في القرآن الكريم معلوم إنكار القرآنيين والقاديانية للنسخ في القرآن الكريم . أما أهل القرآن فيقول
ظاهرة نمت في البلدان الإسلامية تصالح خصومهم علي نعتها (بالمداخلة،)،وللتمييز سأجاري الخصوم والمخالفين من غير خصومة،وأظن أنني من هؤلاء المخالفين
بسم الله الرحمن الرحيم هذا ما فعله الشيخ ربيع بن هادي المدخلي في نفسه ومن اتبعه الحمد لله رب العالمين
الأربعون المقدسية في التحذير من فتنة التبديع
سوء أدبه مع الله عز وجل يقول صلاح أبو عرفة : ( فإذا قال الله إن هذه صلاة قلنا صلاة ،
انقر على اسمه للتحميل: (إمداد ذوي العرفان بانحرافات محمد بن سعيد رسلان)

(Visited 29٬626 times, 2 visits today)