ظاهرة نمت في البلدان الإسلامية تصالح خصومهم علي نعتها (بالمداخلة،)،وللتمييز سأجاري الخصوم والمخالفين من غير خصومة،وأظن أنني من هؤلاء المخالفين
الاستهزاء بالعلماء وبكتب التراث الاسلامي  وتجريم وتكفير من يؤمن بما فيها ورد في موقع القرآنيين ما نصه : ( نريد
الإسرائيليات نعم الإسرائيليات وما أدراك ما الإسرائيليات ، فقد " أقام الدنيا " المدعو صلاح على كتب التفسير تكفيراً وتفسيقاً
تصريحه بأن عيسى عليه السلام آخر الأنبياء ذكر صلاح أبو عرفة في الاجتماع الذي عقد له مع رواد المسجد الأقصى
انقر على اسمه للتحميل: (إمداد ذوي العرفان بانحرافات محمد بن سعيد رسلان)
كتب الشيخ محمد بن شمس الدين: حينما كنت أتكلم عن رسلان وربيع وحزبهما تلميحًا لا تصريحًا (https://goo.gl/XWBVr7) كنت أفعل هذا
المثال الأول: قال الحافظ: " وأوهى أسانيد الشاميين محمد بن سعيد المصلوب عن عبيد الله بن زجر عن علي بن

(Visited 30٬777 times, 12 visits today)