قال رسلان (أحد شيوخ المداخلة) لما رد على الشيخ أبو الحسن المأربي كلمتين في جملة واحدة لم أستطع الجمع بينهما
الواجب فيمن يتصدى لتحقيق كتب أهل العلم أن يكون ملماً بطرف من علوم العربية يؤهله لتحقيق النصوص فلا يخطّئ صواباً
قلت: لماذا الشيخ ابن جبرين مبتدع؟ قال: يثني على بن لادن قلت: وما حال بن لادن؟ قال: خارجي قلت: ماذا
كتب الشيخ محمد بن شمس الدين: حينما كنت أتكلم عن رسلان وربيع وحزبهما تلميحًا لا تصريحًا (https://goo.gl/XWBVr7) كنت أفعل هذا
المثال الأول: ربيع يتعذّر عليه الوقوف على حديث للنسائي في عمل اليوم والليلة. في التعليق (9) (1/327-328) في تخريج حديث
إخوانه " من أهل العلم يستشكل عليهم نزول المسيح عليه السلام - وتلقيه الوحي - مع عقيدة ختم النبوة !!

(Visited 29٬626 times, 2 visits today)