يزال الخلط مستمراً في تفسير كتاب الله تعالى ولي أعناق نصوص آيات الذكر الحكيم تحت ما يسمى بالإعجاز العلمي [1] في نصوص
الواجب فيمن يتصدى لتحقيق كتب أهل العلم أن يكون ملماً بطرف من علوم العربية يؤهله لتحقيق النصوص فلا يخطّئ صواباً
المداخلة (نسبة لربيع بن هادي المدخلي الذي يقيم في مكة حاليا) و يطلق عليهم أيضا اسم الجامية (نسبة لمحمد أمان
كتب الشيخ محمد بن شمس الدين: حينما كنت أتكلم عن رسلان وربيع وحزبهما تلميحًا لا تصريحًا (https://goo.gl/XWBVr7) كنت أفعل هذا
عن المغيرة بن شعبة قال بعثني رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى نجران فقالوا لي ألستم تقرءون يا أخت
وهذه بدعة من بدع الخوارج الأزارقة، ثم فعلها الشيعة، ثم المعتزلة، ثم اليوم المداخلة. قال الشيخ عبد المحسن العباد بدعة امتحان
لقد تأخر الشيخ ربيع كثيراً غفر الله له ولوالديه وللمسلمين   1439-10-26 | 2018-07-10 الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على
تحميل: مجمل البيان لحقيقة تراجع محمد سعيد رسلان

(Visited 29٬781 times, 1 visits today)