المثال الأول: ربيع يتعذّر عليه الوقوف على حديث للنسائي في عمل اليوم والليلة. في التعليق (9) (1/327-328) في تخريج حديث
الاشارة إلى إنكار النسخ في القرآن الكريم معلوم إنكار القرآنيين والقاديانية للنسخ في القرآن الكريم . أما أهل القرآن فيقول
إياد عبد الحافظ حماده قنيبي (وُلد في السالمية بالكويت، 1975م) داعية إسلامي وأكاديمي أردني. وفقا لموسوعة الجزيرة، لا ينتمي قنيبي رسميًا إلى
يزال الخلط مستمراً في تفسير كتاب الله تعالى ولي أعناق نصوص آيات الذكر الحكيم تحت ما يسمى بالإعجاز العلمي [1] في نصوص
حين لم يجد هلاء مبررًا لحربهم على أهل السنّة جعلوا ينشرون تزكيات لكبيرهم ربيع المدخلي من قبل بعض أهل العلم ليتقووا بها
قال الله تعالى: {مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ}، بينما المداخلة نجدهم أشداء على المسلمين، وعلى
نسبه : هو فضيلة الشيخ الدكتور: صالح بن فوزان بن عبد الله، من آل فوزان من أهل الشماسية، الوداعين من

(Visited 20٬878 times, 5 visits today)