الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد: فقد اطلعتُ على مقال هزيل – كالعادة- كتبه الشيخ ربيع
المداخلة (نسبة لربيع بن هادي المدخلي الذي يقيم في مكة حاليا) و يطلق عليهم أيضا اسم الجامية (نسبة لمحمد أمان
للتحميل: حقًّـا … الذي يُثير الفـتن بين السلفيين هـو الشيخ ربيع وحزبُع
وهذه بدعة من بدع الخوارج الأزارقة، ثم فعلها الشيعة، ثم المعتزلة، ثم اليوم المداخلة. قال الشيخ عبد المحسن العباد بدعة امتحان
فقد كتب الأخ الشيخ ربيع بن هادي المدخلي كتاباً سماه (جماعة واحدة لا جماعات، وصراط واحد لا عشرات.. حوار مع
إخوانه " من أهل العلم يستشكل عليهم نزول المسيح عليه السلام - وتلقيه الوحي - مع عقيدة ختم النبوة !!
المداخلة* وداعش وجهان لعملة واحدة فأما المداخلة فقد شنوا حربا بالتبديع والتفسيق والإخراج من السنة لكل الجماعات الإسلامية وجميع العاملين
  الـبـيـنات النجدية في دحض الجهالات الربيعية (حوار مع الشيخ ربيع بن هادي المدخلي) بقلم: أبو شقران الجبري    

(Visited 18٬557 times, 1 visits today)