كتب الشيخ محمد بن شمس الدين: حينما كنت أتكلم عن رسلان وربيع وحزبهما تلميحًا لا تصريحًا (https://goo.gl/XWBVr7) كنت أفعل هذا
المداخلة* وداعش وجهان لعملة واحدة فأما المداخلة فقد شنوا حربا بالتبديع والتفسيق والإخراج من السنة لكل الجماعات الإسلامية وجميع العاملين
ملاحظات على تفسير الدكتور أحمد نوفل أ. د. حسين يوسف عمري/ قسم الفيزياء/ جامعة مؤتة مؤتة- الكرك/ الأردن rashed@mutah.edu.jo  
قال الله تعالى: {مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ}، بينما المداخلة نجدهم أشداء على المسلمين، وعلى
المثال الأول: ربيع يتعذّر عليه الوقوف على حديث للنسائي في عمل اليوم والليلة. في التعليق (9) (1/327-328) في تخريج حديث
أصحاب الأعراف هم أهل الجنة والآية من مشاهد يوم القيامة جاء في موقع القرآنيين ما نصه : ( الموقف مشهد
تحميل: https://www.muslim-library.com/dl/books/arabic_rfqa_ahl_As_Snt_bahl_As_Snt.pdf  

(Visited 18٬425 times, 2 visits today)