في قولهم (ثانيا) بينوا وقوع ربيع في الإرجاء
▪جعل ربيع في مرتبة أعلى من كل العلماء والدعاة لذلك عندهم لا يحق لأحد أن يتكلم فيه أو يخطئه لأنهم
كثير منا وصلته رسائل ومنشورات تحذّره من بعض العلماء المعروفين (انتبه، كلامي عن العلماء، وليس عن الدعاة المودرن) هل تعرف
نقل الحافظ عن الباقلاني أن المرسل لا يقبل مطلقاً (2/547). فعلّق ربيع بقوله: "(1) رد الباقلاني للمرسل نقله عنه الغزالي
نسبه : هو فضيلة الشيخ الدكتور: صالح بن فوزان بن عبد الله، من آل فوزان من أهل الشماسية، الوداعين من

(Visited 29٬702 times, 30 visits today)