📌 قال رسلان: ((وسأبقى إن شاء الله جل وعلا غير خائض في فتنة البيلية الحدادية القطبية، ولكن سأنهج إن شاء الله
للتحميل: حقًّـا … الذي يُثير الفـتن بين السلفيين هـو الشيخ ربيع وحزبُع
وهذه بدعة من بدع الخوارج الأزارقة، ثم فعلها الشيعة، ثم المعتزلة، ثم اليوم المداخلة. قال الشيخ عبد المحسن العباد بدعة امتحان
تصريحه بأن عيسى عليه السلام آخر الأنبياء ذكر صلاح أبو عرفة في الاجتماع الذي عقد له مع رواد المسجد الأقصى
▪جعل ربيع في مرتبة أعلى من كل العلماء والدعاة لذلك عندهم لا يحق لأحد أن يتكلم فيه أو يخطئه لأنهم
الحمد لله وكفى، وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد: فقد اطلعتُ على مقال هزيل – كالعادة- كتبه الشيخ ربيع

(Visited 30٬893 times, 16 visits today)